الأخبار

في ختام في أعمال الجمعية العالمية الرابعة والسبعون للصحة: الدعوة إلى تكثيف الجهود للسيطرة على الجائحة ومواصلة المعركة لأنهاء الوباء العالمي

في ختام في أعمال الجمعية العالمية الرابعة والسبعون للصحة: الدعوة إلى تكثيف الجهود للسيطرة على الجائحة ومواصلة المعركة لأنهاء الوباء العالمي
31 مايو 2021

في ختام الاجتماع الافتراضي في يوم الاثنين الموافق 31 مايو 2021 لأعمال الجمعية العالمية الرابعة والسبعون للصحة والذي  استمرت أعماله خلال الفترة من 24 – 31 مايو 2021، بمشاركة الدول الأعضاء في منظمة الصحة العالمية، والبالغ عددها 194،  تمت الدعوة إلى تكثيف الجهود للسيطرة على الجائحة، ومواصلة المعركة لأنهاء الوباء العالمي، إلى جانب تنسيق الاستجابة للأزمات الصحية العالمية وتحسين الاستجابة للأوبئة في المستقبل، وتعزيز قدرة منظمة الصحة العالمية على أن تقيم بشكل سريع وملائم الطفرات الوبائية التي قد تشكل حالة طارئة على صعيد الصحة العامة وعلى المستوى الدولي.

وقد اتفقت الدول الأعضاء المشاركة في الدورة الرابعة والسبعين لجمعية الصحة العالمية على عدد من القرارات الهامة والمتمثلة في استفادة مليار شخص آخر من التغطية الصحية الشاملة وتمتع مليار شخص آخر بمزيد من الصحة والعافية، وتعزيز كفاءة المنظمة وفاعليتها في مجال تزويد البلدان بدعم أفضل. إلى ذلك تمت الموافقة على عقد دورة استثنائية في نوفمبر القادم للنظر في صياغة اتفاقية أو اتفاق أو صك دولي حول الاستعداد للأوبئة والاستجابة لها، إلى جانب تكليف الفريق العامل المكون من الدول الأعضاء والمعني بتعزيز تأهب المنظمة واستجابتها للطوارئ الصحية بالعمل على تقديم تقرير حول هذا الشأن للدورة الاستثنائية.

يذكر أن وفد البحرين الذي ترأسته الأستاذة فائقة سعيد الصالح وزيرة الصحة، شارك في عدد من المداخلات، تضمنت طرح تجربة المملكة وما تم عمله في هذا المجال. وتمثلت للبنود المحدّثة عن صندوق البنية التحتية، وعملية التحوّل في منظمة الصحة العالمية، وإصلاح منظمة الصحة العالمية.  وخطة عمل المنظمة العالمية بشأن الإعاقة 2014-2021 لتحسين صحة جميع الأشخاص ذوي الإعاقة، والاستراتيجيات العالمية لقطاع الصحة بشأن فيروس العوز المناعي البشري والتهاب الكبد الفيروسي والعدوى المنقولة جنسياً، للفترة 2016-2021، والتقرير السنوي عن الموارد البشرية، وتقرير اللجنة الدولية للخدمة المدنية، وتعديلات النظام الأساسي للموظفين ولائحة الموظفين.

يذكر أن مناقشات وزراء الصحة ورؤساء الوفود على مدى أيام أعمال الجمعية عبر تقنيات الاتصال عن بُعد تضمنت كذلك تقارير المنظمة حول مسائل الميزانية البرمجية المقترحة للثنائية 2022-2023، وعمل المنظمة في مجال الطوارئ الصحية، والاستجابة لجائحة كوفيد-19، بما في ذلك التأهب والاستجابة في مجال الصحة النفسية في سياق جائحة كوفيد-19. كذلك الاستراتيجية وخطة العمل العالميتان بشأن الصحة العامة والابتكار والملكية الفكرية، والعمل العالمي بشأن سلامة المرضى. كذلك تضمنت الاستراتيجية العالمية للمنظمة بشأن الصحة والبيئة وتغيُّر المناخ، والأمراض غير السارية، إلى جانب مقاومة مضادات الميكروبات، وخطة التمنيع لعام 2030، والصحة في خطة التنمية المستدامة لعام 2030، إلى جانب التوجهات الاستراتيجية العالمية في مجالي التمريض والقِبالة، وموضوع شلل الأطفال، وعملية التحوّل في منظمة الصحة العالمية.