الأخبار

الدكتورة إجلال العلوي تشدد على ضرورة توخي الحذر من الإصابة بالفيروس في ظل زيادة أعداد الحالات القائمة

الدكتورة إجلال العلوي تشدد على ضرورة توخي الحذر من الإصابة بالفيروس في ظل زيادة أعداد الحالات القائمة
31 مارس 2021

شددت الدكتورة إجلال العلوي استشارية صحة عامة بإدارة الصحة العامة في وزارة الصحة ومشرفة قاعات الفحص والتطعيم بمركز البحرين الدولي للمعارض والمؤتمرات، على ضرورة توخي الحذر من الإصابة بفيروس كورونا في ظل تسجيل زيادة مطّردة في أعداد الحالات القائمة مؤخرًا، داعية الجميع لاتخاذ المزيد من الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية  للحد من انتشار الفيروس والتي لديها قدرة عالية على الانتشار ونقل العدوى.

وأضافت الدكتورة العلوي أن منظمة الصحة العالمية والمركز العالمي للوقاية من الأمراض قد حذرت من مخاطر انتشار فيروس كورونا في المجتمعات، حيث أن تزايد أعداد الحالات القائمة يؤدي إلى ارتفاع معدلات إدخال المرضى للمستشفيات وتسببها في الوفيات وخصوصًا للفئات الذين يعانون من أمراض مزمنة أو ظروف صحية كامنة.

ودعت إلى أهمية المبادرة بأخذ التطعيمات المضادة لفيروس كورونا المتوفرة حاليًا في مملكة البحرين بأنواعها المختلفة، حيث أن المملكة قد أجازت خمسة أنواع من التطعيمات والتي أكدت مأمونيتها وفاعليتها لما لها من أهمية قصوى في التقليل من معدلات الإصابة والتخفيف من شدة الأعراض المصاحبة للفيروس في حال الإصابة لا سمح الله.

وأكدت الدكتورة العلوي على أهمية تطبيق الطريقة الصحيحة لارتداء الكمامات في جميع الأوقات، مؤكدةً فاعلية ارتدائها في توفير أعلى درجات الحماية من فيروس كورونا، حيث أن استخدام الكمامات بطريقة صحيحة عبر تغطية الفم والأنف بشكل كامل يؤدي إلى خفض خطر انتقال الفيروس من شخص إلى آخر، داعيةً إلى ضرورة التخلص من الكمامات المستعملة في المكان المخصص للنفايات، وكذلك غسل اليدين جيدًا بعد هذه العملية.

ونوهت بضرورة توخي الحذر من الإصابة بالسلالات المتحورة وأهمية الالتزام بكافة الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار الفيروس بالإضافة إلى تنفيذ القرارات الصادرة عن الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا والجهات الرسمية ذات العلاقة وذلك من أجل خفض معدلات الإصابة وتقليل عدد الحالات القائمة وتحديداً الحالات الحرجة منها.

وفي الختام توجهت الدكتورة إجلال العلوي بجزيل الشكر والعرفان لجميع الموطنين والمقيمين الملتزمين ممن ساهموا في تنفيذ وتعزيز جهود المملكة للتصدي لفيروس كورونا، وقالت إننا  قادرون على تجاوز هذه الجائحة بإذن الله عن طريق تكاتف ووعي جميع أفراد المجتمع.