الأخبار

الدكتور الصياد يؤكد على أهمية مواصلة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والاشتراطات الصحية بالصالونات ومحلات الحلاقة للوقاية من فيروس (كوفيد-19)

الدكتور الصياد يؤكد على أهمية مواصلة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والاشتراطات الصحية بالصالونات ومحلات الحلاقة للوقاية من فيروس (كوفيد-19)
25 يناير 2021

صرح الدكتور عادل الصياد استشاري الوبائيات والصحة العامة ورئيس قسم مكافحة الأمراض بإدارة الصحة العامة بوزارة الصحة على أهمية مواصلة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والاشتراطات الصحية والوقائية بالصالونات ومحلات الحلاقة وذلك للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19).

وشدد الدكتور عادل على أهمية التأكد من التزام مقدمي الخدمة للزبائن بداخل هذه المحلات بالاشتراطات الصحية والتي من أهمها لبس الكمام طوال الوقت وواقي الوجه والقفازات عند أداء الخدمات التي تتطلب الاتصال المباشر مع الزبائن بالإضافة إلى تعقيم الأدوات والمعدات بعد وقبل كل استخدام وذلك من أجل الحفاظ على صحة وسلامة مرتادي هذه المحلات وحمايتهم من مخاطر انتقال العدوى بالفيروس.

وأضاف الدكتور عادل الصياد أنه من الضروري تعقيم الأدوات والمعدات واستبدال أدوات الوقاية الشخصية والمستخدمة في العمل مع المحافظة على التباعد الاجتماعي بين الزبائن والتأكد من ارتداء الكمامات وذلك من أجل تقليل احتمالات نقل فيروس كورونا ( كوفيد -19) للزبائن أو من الزبائن إلى العاملين.

وأكد الدكتور عادل على أنه يتوجب على العاملين غسل الأيدي باستخدام الماء والصابون لمدة 20 ثانية على الأقل قبل وبعد كل زبون أو عند ملامسة الوجه أو عند استبدال القفازات، كما يجب مراعاة توفر التهوية الجيدة للصالون وزيادة التهوية الخارجية عن طريق فتح النوافذ والأبواب، مع أهمية استخدام المعقمات الكحولية التي لا يقل تركيزها عن 70% من المادة الكحولية وتوفيره عند كل خدمة. مشيراً إلى أهمية توفير جهاز لقياس الحرارة للزبائن وللعاملين يومياً وفي حال ظهور أية أعراض للفيروس كارتفاع في درجة الحرارة أو السعال أو التعب يتوجب الاتصال فوراً بالرقم 444 لأخذ التعليمات اللازمة في مثل هذه الحالات، كما يستلزم ذلك توفير سجل يومي لجميع العملاء يكتب به اسم الزبون ورقم التواصل ووقت الزيارة ويتم الاحتفاظ به لمدة 30 يوماً منذ وقت الزيارة للصالون.

وقال الدكتور عادل الصياد بأنه يتم تنظيم حملات للتفتيش بشكل عشوائي من قبل الجهات المختصة على جميع الصالونات ومحلات الحلاقة بصورة مستمرة وذلك للتأكد والتحقق من مدى التزام هذه المحلات بتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية وعدم التهاون في تنفيذها لصالح الصحة العامة وصحة أفراد المجتمع و أن أي صالون لا يلتزم بالاشتراطات الصحية المطلوبة فإنه سيعرض محله للغلق، مشدداً على أن تقديم الصالونات الخدمات الخارجية بالمنازل غير مسموح.