الأخبار

القحطاني: الفيروس المتحور "دلتا" يشكل خطورة متصاعدة على الأطفال والتطعيم هو السبيل للحماية منه

القحطاني: الفيروس المتحور "دلتا" يشكل خطورة متصاعدة على الأطفال والتطعيم هو السبيل للحماية منه
16 يونيو 2021

أكد المقدم طبيب مناف القحطاني استشاري الأمراض المعدية بالمستشفى العسكري عضو الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد-19) أهمية الاقبال على التطعيم في هذه المرحلة الهامة من مراحل التعامل مع الفيروس بهدف الحماية من مضاعفاته والتحورات الجديدة له،  منوهًا بأن الفيروس المتحور "دلتا" يشكل خطورة متصاعدة على جميع الفئات العمرية وخاصةً الأطفال، والتطعيم هو السبيل للحماية منه عبر ما يقوم به التطعيم من زيادة أعداد الأجسام المضادة في الجسم وتقوية جهاز المناعة لدى هذه الفئة العمرية وتوفير الحماية اللازمة لهم من الفيروس، ما يسهم في الحفاظ على سلامتهم وسلامة الجميع.

وأوضح القحطاني أن الارتفاع الملحوظ في الفترة السابقة لأعداد الحالات القائمة تضمن حالات قائمة لأطفال لم يقوموا بأخذ التطعيم، داعيًا أولياء الأمور من المواطنين والمقيمين للمبادرة وتسجيل أبنائهم الذين تتراوح أعمارهم بين 12-17 عامًا لأخذ التطعيم إذ تمثل هذه الفئة العمرية شريحة كبيرة من المجتمع، ما يسهم في تعزيز المناعة لديهم وزيادة التحصين المجتمعي خاصة في ظل طول فترة حضانة الفيروس لدى الأطفال في حال الإصابة به.

وأشار القحطاني إلى أن أي حديث متداول عن خطورة التطعيم ليس له أسس علمية بحثية دقيقة حيث لم يتم إثبات خطورة أخذ التطعيم للفئة العمرية البالغة بين 12-17 عامًا، كما أن هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) ومركز مكافحة الأمراض والأوبئة (CDC) توصيان بضرورة أخذ التطعيم لهذه الفئة العمرية للحد من حدوث مضاعفات أو وفيات نتيجة الإصابة بالفيروس، داعيًا الجميع للالتزام بالوعي المجتمعي لتجاوز هذه المرحلة الدقيقة من مواجهة الفيروس ومواصلة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتعليمات الصادرة من الجهات المعنية للحد من انتشار الفيروس.